مايو
6
2
-
8
2

2015
منتدى 2014: الإنماء من خلال الشباب

سيعقد منتدى 2015 تحت عنوان "التعليم من أجل العمل", فتماشياً مع ما هو سائد في الاقتصادات المتقدّمة الأخرى، نادت المملكة العربية السعودية، مثل جميع دول منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، بإيجاد اقتصاد قائم على المهارات العالية وعلى المعرفة، من خلال الاستثمار في النهوض بالنظام التعليمي وبمهارات قواها العاملة. فمن المتعارف عليه بأن تطوير المهارات هو محرّك أساسي للنمو الاقتصادي، والترابط الاجتماعي، والازدهار المستدام والتنافسية. لقد اعتمدت دول مجلس التعاون الخليجي طويلاً على العمالة الوافدة من الخارج لتلبية متطلبات النمو السريع الذي شهدته خلال العقود القليلة الماضية…